شركة توزيع الكهرباء توقع اتفاقية مع امنية لتوريد عدادات ذكية البوتاس تحقق 150% نمو في الأرباح التشغيلية خلال الربع الأول البوتاس تدعم "عامل يكرم عامل" مكتبة الكونغرس الامريكي تشتري عشرات النسخ من كتاب د. ذيب القراله رفع الشكر لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد على ترشيحه أميناً عام لـ"آركو" مجلس إدارة شركة البوتاس العربية يعين الدكتور معن النسور رئيساً تنفيذياً جديداَ للشركة شركة البوتاس العربية توزّع (100) مليون دينار أرباحا نقدية على مساهميها الفراية يحصل على درجة الماجستير في علم النفس عشيرة الهباهبة تكرم مدير الأمن الوقائي السابق العميد طارق الهباهبة... صور بدء المؤتمر الدولي الثاني حول دور المرأة في صناعة جيل قيادي وبناء اقتصاد مستدام... صور الطراونة: الأردنيون موحدون خلف قيادتهم في الدفاع عن القدس الطراونة ينقل رسالة شفوية من الملك لأمير قطر لارجاني خلال لقاء الطراونة: نقدر جهود الملك في الدفاع عن القضية الفلسطينية والوصاية على القدس رئيس الوزراء القطري يستقبل الطراونة في الدوحة اللاعب ركان مؤيد المحمود..طموح رياضي نحو مستقبل واعد... صور

القسم : يوتيوب
فايا يونان .. السورية التي غنت فأبكت الجمهور العربي
فايا يونان .. السورية التي غنت فأبكت الجمهور العربي
نشر بتاريخ : Tue, 09 May 2017 16:13:20 GMT
ناطق نيوز 

الحكاية بدأت بشريط مصور مدته دقائق ظهر بعنوان "لبلاديطالعتنا به  فتاتان جميلتان اسميهما "فايا وريحانلتسليط الضوء على الدمار الذي ألم بعدد من الدول العربية فالأولى غنت والثانية قرأت حتى التزم الجمهور الصمت لدقائق ليتغنى مع الاثنتين بالصوت والجمال في آن واحد فالشقيقة الكبرى تعمل صحفية والثانية مغنية هاوية تحلم بمشروع مختلف بدأته منذ أسابيع وهو "أحب يديك" .

أصل الحكاية "لبلادي"

الفتاة الصغيرة ذات الـ22 عام وصاحبة المشروع الغنائي الطموح فايا يونان بدأت غنائها في الشريط الذي كسر حاجز مليون مشاهدة حتى وقتنها هذا بمقطع من قصيدة"قرأت مجدكللشاعر اللبناني سعيد عقل وحتى يكتمل إحساس الجمهور فوجدنا صوت حلبي قوي يتماشي مع معاني كلمات القصيدة الأصعب والتي غنتها من قبل السيدة فيروز .

كما اهتزاز غصونِ الأرزِ في الهدُبِ .. أنزلتُ حُبَّـكِ في آهِـي فشــدَّدَها .. طَرِبْتُ آهاً، فكُنتِ المجدَ في طَـرَبِي كانت تلك بداية الأغنية المصورة لتنتقل فايا بعدها بسلاسة غير معتادة فتغني وصلات سريعة هي "بغداد والشعراء والصور" ،  "لبيروت من قلبي سلام"، و "زهرة المدائنقبل أن تختتم شريطها بأغنية "موطنيللشاعر الفلسطيني إبراهيم طوقان .

 فايا يونان

فايا يونان

فايا يونان النشأة والبداية

فايا يونان التي أطلقت منذ أيام أغنيتها الخاصة الأولى "أحب يديكتحدثت في حوار لـmbc.net  عن بدايتها معرفة نفسها لجمهورها قائلة : أنا فتاة سورية عمري 22 عام بدأت الغناء منذ الطفولة كهواية عاشت معي في وجداني خاصة مع غنائي طوال الوقت في المنزل ولم أفكر للحظة أنه سيصبح مستقبلي أو مهنتي فأنا درست ادارة الأعمال والاقتصاد ولكنني لم أستطع الهروب من الموسيقى فبدأت أعمل أكثر على قناتي باليوتيوب التي عملت عليها لمدة تجاوزت العامين وبالفعل أطلقت منذ أسبوعين أول سينجل لي ولكن شهرتي الحقيقية في العالم العربي كانت من بوابة "لبلادي" .

لبلادي واختصار الطريق

"لم أتوقع نجاح الأغنية واختصار الطريق بشكل كبير ووقت قياسي فالأغنية خلال أيام تجاوزت مليون مشاهدة خلال 10 أيامهكذا تتحدث فايا عن مشروعها التي انطلقت فكرته مع شقيقتها ريحان التي تعمل كصحفية وكتبت النص وتم رفعه على موقع الفيديوهات يوتيوب للتعبير عن الغضب تجاه ما يحدث في البلاد العربية .

تستكمل فايا حديثها بقولها : أن اليوتيوب بالخارج أصبح منبر لكل الأفكار الجيدة ولكننا لم نتوقع أن هذا سيحدث في الشرق الأوسط فمجرد تواجد الأغنية بدات المشاهدات تتزايد وبدأ الكل ينسخ الفيديو وتم عمل أكثر من مونتاج له كما تم عرضه في محطات عربية وأجنبية بلغات عدة وعرض أيضا في المدارس والجامعات عن كيفية إيصال رسالتك الصادقة .

فايا يونان

فايا يونان

التمويل الجماعي وموقع " zoomaal" .

ربما لا يعرف الكثير عن Crowd Funding أو تمويل الجمهور لمساعدة أصحاب الأفكار الطموحة لبناء مشارعيهم اعتمادا على تبرعات الناس وهو ما اتبعته فايا في تمويل أغنيتها الأولى "أحب يديك" .

تتحدث فايا عن الفكرة بقولها : قررت أعمل فكرة جديدة ووصلني عدة عروض من شركات انتاج ولكنها لا تشبهني وستجعلني أخاطر أكثر بأشياء مهمة كاللحن والكلمات فالمنتج يريد مني أن أكون ورقة بيضاء يحدد مسارها وأنا رفضت ذلك .

وتضيف فايا : اتجهت بعد ذلك للتمويل الجماعي من أجل انشاء نوعية جديدة من الغناء ولم تجد الفكرة من يفهمها في العالم العربي ولكن في العالم الخارجي الفن بالنسبه لهم شىء مقدس ومع جرأة الفكرة هناك أشخاص من حول العالم دعموني ماديا وآخرون قاموا بدعمي معنويا . 

أحب يديك

تحكي فايا عن مشروعها الغنائي الأول "أحب يديكوكيف مزجت بين الغناء بالفصحى وموسيقى البوب مؤكدة أنها لم تكن أول من يفعل ذلك ولكن هناك الكثير ولكنهم مخبئين مبينة الهدف الأساسي لذلك بالوصول لأكبر عدد من الجمهور موسيقيا وأدبيا وللصغار والكبار في آن واحد .

برامج الهواة

لماذا لا تشارك فايا في برنامج غنائي له أصداء في كل العالم العربي؟ كان هذا السؤال هو الطاغي لجمهور فايا على وسائل التواصل الإجتماعية ..تجيب فايا عن ذلك : بأنها قدمت منذ العامين في أحد البرامج ولكن لم يحدث توفيق وهذا شىء يحدث كثيرا مع عدد من المواهب، والآن لست بحاجة لهذه البرامج خاصة أن العديدين حدثوني مرة أخرى ولكن سأكمل الطريق الذي بدأته وسأبحث عن إنتاج لفني المقبل فأى فنان بحاجة إلى انتاج مرتب وخطوتي المقبلة لن تكون عن طريق التمويل الجماعي كما حدث مع "أحب يديكخاصة أنني استطعت إيصال رسالتي للمنتجين .

القدود الحلبية والتأثير .

تأثرت فايا في غنائها بالعديد من أهل الطرب خاصة أنها من سكان حلب فسمعت القدود الحلبية منذ الصغر كما أنا صوت صباح فخري أصبح جزأ لا يتجزا من مخيلتها، ولم تتوقف فايا عند ذلك بل طالعت موسيقى مصر فكانت تحفظ كل مطالع الأغاني لأم كلثوم وسيد درويش، حتى أن أغاني المغرب العربي لم تتركها فايا لتكون شخصيتها .

ميدلي فيروز

عند مطالعة العديد من فيديوهات فايا عبر موقع يوتيوب تجد اهتمامها الكبير بالسيدة فيروز حتى أن الجمهور شبهها بها بعدما أطلقت ميدلي يضم أروع أغاني فيروز بصوتها ولكنها قالت عن ذلك : يسعدني للغاية من قال أننى أفضل من غنيت لفيروز ولكنى لا أحب أن أصدق هذه التشبيهات ففيروز أيقونة وخامة صوت لن تتكرر أبدا فهي مثل الحلم .

جميع الحقوق محفوظة لموقع ناطق نيوز 2017-2019

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر