بدء اعمال مؤتمر أفد الثاني عشر عن التربية البيئية في البلدان العربية النائب فيصل الاعور يدعو الحكومة لدعم أندية الزرقاء وإنشاء مراكز شبابية والد النائب الدكتورة صباح الشعار في ذمة الله الأميرة بسمة تستذكر جلالة الملك الحسين بمناسبة يوم الوفاء سماحة قاضي القضاة يستقبل المهنئين في مادبا المخابرات تُحبط عمليات إرهابية استهدفت عاملين بسفارتي أميركا وإسرائيل رسالة دكتوراة للزميل شديفات تؤكد تاثر الاطفال القسري بوسائل الإعلام شركة البوتاس العربية توقع عقود تزويد مادة البوتاس للسوق الهندي الصرايره يرعى انطلاقة فعاليات المؤتمر الدولي الثاني للهندسة الصناعية عبداللطيف الطراونة محافظ البلقاء سابقا في ذمة الله الجرح .. والملح عشائر الطراونة تنعى عدد من أبناء وبنات الطراونة "بترا" التفاؤل والإنجاز والمساءلة تتصدر خطاب العرش جلالة الملك يفتتح أعمال الدورة العادية الرابعة لمجلس الأمة بإعلان الباقورة والغمر تحت السيادة الأردنية الجيش العربي يرفع علم الاردن في منطقتي الباقورة والغمر

القسم : حوارات وتحليلات
الوزير الأسبق محمد داوودية يكتب.. نجوة جندرية وعلمية مرعبة
الوزير الأسبق محمد داوودية يكتب.. نجوة جندرية وعلمية مرعبة
نشر بتاريخ : Thu, 17 Oct 2019 11:37:36 GMT
ناطق نيوز-كتب الوزير الأسبق محمد داوودية 
العالم العربي ولا خوف.
يسوق آرنس 4 اسباب تجعلنا نقبع في حفرة القرن 17 هي:
اولا: الديكتاتوريات التي أمسكت بزمام السلطة.
ثانيا: مساعدة الخدمات السرية.
ثالثا: قمع النساء العربيات.
رابعا: تراجع العلم.
يضع وزير الحرب الإسرائيلي «قمع النساء العربيات» وتراجع العلم من الأسباب المعدودة لنصره وهزيمتنا!
تاليا ترتيب الدول العربية على مؤشر الفجوة الجندرية العالمي من بين 149 دولة، حسب تقرير المنتدى الاقتصادي العالمي لسنة 2018:
تونس تقبع في المركز 119 من 149، الإمارات 121، الكويت 126، قطر 127، الجزائر 128، البحرين 132، مصر 135، موريتانيا 136، المغرب 137، الأردن يقبع ويعلق في المركز 138، سلطنة عمان 139، لبنان 140، السعودية 141، سوريا 146، العراق 147 واليمن 149.
يقول المؤرخ الاسرائيلي توم سيغف: «التعليم هو سلاح الشعب اليهودي السري». ويحدد البروفسور بيرتس لافي رئيس معهد التخنيون، نوعية التعليم المنشود بقوله: «تدريس العلوم قضية وجودية لإسرائيل».
في حقل العلوم والرياضيات، تميزنا في الاردن بتراكم الاخطاء واستمرار التراجع والحصول على نتائج مؤلمة.
ففي اختبارات «تيمز» العالمية التي تقيم تحصيل الطلبة في العلوم والرياضيات، قبعنا في المركز 31 من بين 34 دولة شاركت في اختبار الرياضيات للصف الثامن.
وقبعنا في المركز 40 من بين 44 دولة شاركت في اختبار الحساب للصف الرابع الابتدائي. متراجعين في نتائج سنة 2016 عن نتائج 2011 !!
ما اكثر الاستعراضات في مسائل المرأة وما أشد بؤسها.
وما أكثر ما نتحدث عن تطوير التعليم وما أهزل النتائج التي نحصل عليها.
عندنا أفضل مركز دراسات وأبحاث في الشرق الأوسط لسنة 2016، وفقاً لتقرير جامعة بنسلفانيا الأمريكية، لتصنيف مراكز الدراسات والأبحاث العالمية، وهو مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية. هل نأخذ بتوصيات هذا المركز: السياسية والاصلاحية والاقتصادية والأمنية والتعليمية ؟!
نحتاج الى استفاقة واستدارة من اجل إصلاح التعليم وإنصاف النساء الاردنيات؟

جميع الحقوق محفوظة لموقع ناطق نيوز 2017-2019

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر