بدء اعمال مؤتمر أفد الثاني عشر عن التربية البيئية في البلدان العربية النائب فيصل الاعور يدعو الحكومة لدعم أندية الزرقاء وإنشاء مراكز شبابية والد النائب الدكتورة صباح الشعار في ذمة الله الأميرة بسمة تستذكر جلالة الملك الحسين بمناسبة يوم الوفاء سماحة قاضي القضاة يستقبل المهنئين في مادبا المخابرات تُحبط عمليات إرهابية استهدفت عاملين بسفارتي أميركا وإسرائيل رسالة دكتوراة للزميل شديفات تؤكد تاثر الاطفال القسري بوسائل الإعلام شركة البوتاس العربية توقع عقود تزويد مادة البوتاس للسوق الهندي الصرايره يرعى انطلاقة فعاليات المؤتمر الدولي الثاني للهندسة الصناعية عبداللطيف الطراونة محافظ البلقاء سابقا في ذمة الله الجرح .. والملح عشائر الطراونة تنعى عدد من أبناء وبنات الطراونة "بترا" التفاؤل والإنجاز والمساءلة تتصدر خطاب العرش جلالة الملك يفتتح أعمال الدورة العادية الرابعة لمجلس الأمة بإعلان الباقورة والغمر تحت السيادة الأردنية الجيش العربي يرفع علم الاردن في منطقتي الباقورة والغمر

القسم : حوارات وتحليلات
الزميل نضال الفراعنة يكتب : رسالة الملكة رانيا.. انكشاف "زيف المُسْتعرِضين"
الزميل نضال الفراعنة يكتب : رسالة الملكة رانيا.. انكشاف "زيف المُسْتعرِضين"
نشر بتاريخ : Thu, 17 Oct 2019 12:59:26 GMT


ناطق نيوز-كتب نضال الفراعنة
كنت برفقة أصدقاء غيارى على العرش والبلد قبل أيام حينما كنّا نمارس "عتباً مكتوما" على صمت إعلام القصر على موجات التضليل التي تمارس بحق جلالة الملك وجلالة الملكة وهو ما دفعني لنشر "بوست غاضب" على صفحتي الشخصية على "فيسبوك" أكدت فيه أن الملك والملكة خط أحمر وينبغي الدفاع عنهما وهو ما عرّضني ل"أبواق مأجورة" تنعق من الخارج ضدي، وهو استمرار للنعيق ضد الدولة والعرش وكل أردني مخلص يريد الدفاع عن بلده بحب وإخلاص.

اليوم ظهرت جلالة الملكة رانيا العبدالله لتوجه رسالة عتب مباشرة ومفاجئة للأردنيين وعبر منصاتها الرسمية وبلا وسطاء قالت فيها إن تتعرض لحملة شرسة وغير متكافئة منذ موجة الربيع العربي، وهي إشارة ذكية فمنذ تلك الموجة والأردن كله يتعرض للاستهداف والحقد والشائعات وليس الملكة فقط التي تعرضت لهجمات قذرة لم يستطع أيا من مطلقيها إثبات واحدة منها، لكن الأعجب أن كل الذين يهاجمون الملكة يتحدثون ب"رواية واحدة" و" لسان واحد" و"حقد واحد" كما لو أن شبحا سريا هو من قام بتلقينهم "الروايات المسمومة".

أريد أن أسأل سؤالاً لأصحاب العقل البارد من "أهلنا وناسنا" لماذا حينما يتجاوز الوزير والمسؤول والموظف الكبير تتسرب الوثائق والتسجيلات الصوتية ومقاطع الفيديو إلى منصات السوشيال ميديا ويدلي الرأي العام بدلوه تجاه هذه التجاوزات، بينما لا تتسرب ولا ربع ورقة بخصوص تجاوزات الملكة المزعومة "إفكاً وتضليلاً" منذ عشر سنوات، والأهم من ذلك لماذا يحاول "غربان الخارج" حشر الملكة في كل أزمة وطنية حتى لو كانت انقطاع المياه عن منطقة أردنية، وهو ما دفع أردنيين إلى الانتباه إلى أن هذه الشائعات تتكرر منذ سنوات بلا أدلة، ما يكشف "زيف المُسْتعْرِضين" على فيسبوك، إذ جاءت رسالة الملكة اليوم لتعري ما تبقى من "خطاب الإفك" الذي استهدفها مطولا مفضلة "الصبر على الأذى".
في يقيني أن مخاطبة الملكة للشعب اليوم مباشرة ودون وسطاء قد جعلته الملكة لاحقا لعجز "غربان الخارج" عن إيراد أكاذيب جديدة وفي وقت يعجز فيه هؤلاء الغربان عن إثبات أكاذيبهم الأولى منذ سنوات، إذ أبلغت الملكة الأردنيين أنها تتعرض لحملة تشويه وافتراء وتجنٍ طالت سمعتها وعائلتها وحتى ملابسها، وطالت الزعم أنها تملك النفوذ والملايين، إذ لا يمكن أن يكون هذا الكذب والتضليل معقولا أو مقبولا في ظل نظام سياسي قوي وقادر ودستور واضح يحدد الصلاحيات والمهام، عدا عن وجود جيش قوي ومحترف وأجهزة أمنية لا تنام دفاعا عن "الأرض والعرض".
لن تتوقف الشائعات بعد "عتب الملكة" وربما تزداد أكثر، لكن ما سيحصل مع الموجة الجديدة من الإفك هو أن تصديقها قد أصبح أمرا صعبا إن لم يكن مستحيلا، وأنا أتمنى من كل أردني شريف وغيور أن يسأل كل مطلق إشاعة ب"كلمتين اثنتين": "أعطني الدليل؟"، وإذا وُجِد الدليل ضد أي مسؤول حتى لو كان ضد الملكة لنشرناه في "جفرا نيوز" بدون تردد، فقد تصدينا مرارا لمحاولات "الفساد والإفساد"، ودفعنا الثمن أشهرا في السجن، ومتاعب صحية وجسدية.
جفرا نيوز 

جميع الحقوق محفوظة لموقع ناطق نيوز 2017-2019

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر