لأول مرة في الأردن...زوجة تُهدي زوجها بعيد ميلاده باقة ورد مكونة من 10آلاف وردة...صور اعادة تشكيل الحكومة يستوجب مراعاة للمدد الدستورية ..ونواب ينتظرون الدخان الأبيض لرئاسة مجلسهم التعليم النيابية تهنئ الطلبة المقبولين في الجامعات الرسمية القطارنه يلتقي الرئيس التنفيذي لوكالة ترويج الاستثمار القطرية الزّهير تؤكد أهمية مواءمة النشاطات التقييسية بين الأردن ودول مجلس التعاون الخليجي تعيين الدكتور محمد نوفل السرحان استاذ مساعد بجامعة البترا المهندس ليث علي عطون مبارك التخرج إنتاج" تقيم جناحاً أردنيّاً في "مؤتمر ومعرض تكنولوجيا المستقبل" بسلطنة عُمان عاجل...الأردنيون يستيقظون على أبشع جريمة...أب يحرق نفسه وأفراد عائلته في منطقة وادي الرمم بالعاصمة عمان..تفاصيل الخطيب:بعض تخصصات الهندسة لم يتقدم لها أي طالب في المملكة وأقل معدل لقبول الطب بلغ 94.95بالمئة حظر النَّشر في قضية يُذكر فيها مديرية الأمن العام ومديرها السَّابق اقتصاديون أردنيون وقطريون وسفراء خليجيون في منزل السفير آل ثاني (صور) إنتاج' توقّع 11 مذكّرة تفاهم مع مزوّدي خدمات ومنظّمات داعمة للشركات الناشئة تجمع لجان المرأة الوطني الاردني في الزرقاء ينظمو ندوة حوارية حول المشاركة السياسية وتمكين المرأة بحضور دبلوماسي رفيع.. مجموعة "دروزة موتورز" تفتتح مركز الصيانة والقطع الجديد

القسم : أخبار محلية اردنية عامة
الصحفي أنس صويلح يكتب..الحرب على المخدرات تشتعل.. «الأمن» نار على من اعتدى ونور لمن اهتدى
الصحفي أنس صويلح يكتب..الحرب على المخدرات تشتعل.. «الأمن» نار على من اعتدى ونور لمن اهتدى
الصحفي أنس صويلح يكتب..الحرب على المخدرات تشتعل.. «الأمن» نار على من اعتدى ونور لمن اهتدى
نشر بتاريخ : Mon, 15 Aug 2022 02:28:15 GMT
الحرب على المخدرات تشتعل.. «الأمن» نار على من اعتدى ونور لمن اهتدى
ناطق نيوز-كتب : أنس صويلح
اشتعلت الحرب على آفة المخدرات وانتشر نشامى الأمن العام من مختلف التشكيلات وعلى رأسهم مرتبات ادارة مكافحة المخدرات صاحبة الباع الطويل في عملها, لينقضوا على اوكار مختلفة للاسف في بضع محافظات من الوطن.

قصة الحرب ليست جديدة، فجهاز الامن العام والقوات المسلحة -الجيش العربي والأجهزة الامنية تضع مكافحة المخدرات على سلم اولوياتها سواء في مكافحة تهريبها من والى المملكة او حتى محاولات تصنيعها داخليا، الا اننا اليوم امام حرب جديدة عنوانها كسر رؤوس المتاجرين بأرواح الناس والمتلاعبين بأمن الوطن.

نشامى « الأمن» يعملون بحسب ما رشح من معلومات باطار خطة شملت حملات أمنية مستمرة ومتكررة وباسلوب عملياتي جديد في التصدي لتجار ومروجي المخدرات ومداهمتهم حيث شهدت العمليات التي ليس آخرها حملة يوم امس على مناطق في البادية الشمالية استخدام كوادر بشرية اكثر واليات حديثة ومتطورة، تمكن النشامى من الضرب بقوة والسيطرة على اي منطقة مهما كانت والقبض على المطلوبين ومن سولت له نفسه العمل بتجارة الحرام كسبا للمال ولو كان على حساب الوطن والمواطنين.

تعليمات واضحة، فجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة الملك عبد الله الثاني طالب جنوده في الجيش والامن العام بـ «الحرب بلا هوادة» وهو ما ترجمه مدير الامن العام اللواء حسين الحواتمة خلال اشرافه المباشر في العمليات على الارض وخلال المداهمات النوعية التي ينفذها الامن في ضرب اوكار المخربين وتجار المخدرات.

ولا يخفى على احد ان حربنا على المخدرات ليست داخلية فقط فالجهود على الحدود ايضا عظيمة حيث شهدت المناطق الحدودية وتحديدا شمالا نشاطا متزايدا في عمليات التهريب ومحاولات التسلل، التي زادت في السنوات العشر الأخيرة، على وقع الأزمة التي تشهدها الجارة الشمالية.

ويبلغ طول الحدود الشمالية نحو 375 كيلومترا اضافة الى تطوير المهربين من أساليب عملهم وابتكارهم لطرق جديدة في التهريب وهو ما يجعل حرب المخدرات يومية تخوضها قوات حرس الحدود الأردنية ومرتبات مكافحة المخدرات في مديرية الأمن العام.

اسلوب شامل في ادارة حرب المخدرات، فمديرية الامن العام تفتح ذراعيها لكل من ارتدع واهتدى الى طريق الصواب فترسلهم بسرية تامة الى مراكز علاج الادمان الحديثة والمتطورة اضافة الى تعاونها مع من يسلم نفسه من التجار او العاملين في هذه الآفة وتكون لهم النور نحو الطريق الصواب ليبقى «الأمن العام» نارا على من اعتدى نور لمن اهتدى

الدستور

جميع الحقوق محفوظة لموقع ناطق نيوز 2017-2019

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر