نَقاء .. فَضاء .. القَضاء تبرعان لمستشفى المقاصد لشراء جهاز سونار رباعي الابعاد ووحدة انارة لمن ينعقون ضد الاردن .. وطننا ينعم بنعمة الامن والامان رغم انوفكم افتتاح مسجد شركة البوتاس العربية في غور الصافي بعد تجديده وتحديث مرافقه...صور المهندس أبو هديب يزور شركة النميرة في غور الصافي ويؤكد أهمية إيجاد قنوات تسويقية متنوعة لمنتجاتها الدكتور قيس الصغير ...مبارك التخرج جماعة عمان لحوارات المستقبل تحذر من محاولات أختطاف الدولة وتدعو المسؤولين للقيام بواجبهم في الدفاع عنها البدور : 50% من الاردنيين فوق 60عام لم يتلقوا المطعوم ..!!! ملتقى أبناء الكرك الثقافي ينتخب العمارين رئيسا والمجالي نائبا للرئيس والمعايطة أمينا للسر وصقر المجالي أمينا للصندوق هذا ما بحثته الأميرة منى الحسين مع السفير القطري سعود آل ثاني...صور الملكية لتحديث المنظومة السياسية تخفيض سن المترشح لمجلس النواب ل25سنة و30%من مقاعد البرلمان للقائمة الحزبية لجنة الطاقة والثروة المعدنية في مجلس الأعيان تبحث واقع شركة البوتاس العربية وإنجازاتها ومشاريعها وخططها المستقبلية رئيس بلدية سحاب السابق عباس المحارمه يقدم جملة من الملاحظات والمقترحات على قانون البلديات واللامركزية أردنية تُحلق وأسرتها "اقتصاديًا" عبر صناعة الطائرات الورقية الملاحمه يكتب...أسباب إنحسار المد القومي

القسم : حوارات وتحليلات
الدكتور عبدالحكيم القرالة يكتب...الإصلاح السياسي ..رؤية ملكية ثابتة
الدكتور عبدالحكيم القرالة يكتب...الإصلاح السياسي ..رؤية ملكية ثابتة
الدكتور عبدالحكيم القرالة
نشر بتاريخ : Mon, 14 Jun 2021 08:00:40 GMT
الإصلاح السياسي ..رؤية ملكية ثابتة
 ناطق نيوز-كتب د.عبدالحكيم القرالة
حمل حديث جلالة الملك عبدالله الثاني لعدد من المتقاعدين العسكريين رسائل واضحة بأن مسيرة الاصلاح المنشود والذي يلبي طموح الاردنيين ،من الثوابت التي لا حياد عنها ،وأنها مستمرة وتسير بخطى ثابتة وضمن جداول زمنية محددة .

حديث جلالته مع رفاق السلاح ،أعاد التأكيد بأن الاصلاح الشامل بالعموم ،والسياسي على وجه الخصوص ضرورة وليست ترفا ولا مجال إلا بالاستمرار بالمسيرة الاصلاحية ،ما يتطلب تظافر الجهود والعمل بين مختلف الاطراف المعنية في إطار تكامل الادوار للوصول الى الهدف المنشود .

ويملك جلالة الملك عبدالله الثاني رؤية اصلاحية عميقة حول الاصلاح الذي نريد ،وما كانت الاوراق النقاشية الملكية الى نبراساً ،ومرشداً لعملية الاصلاح السياسي والتحول الديمقراطي ،حملت بين ثناياها رؤى مستشرفة وثاقبة شكلت خارطة طريق اصلاحية .

ولا يخفى على أحد الرغبة والارادة الملكية الحقيقة في دعم جهود مسيرة الاصلاح الشامل والسياسي على وجه الخصوص ،ما يتطلب العمل بروح الفريق الواحد و التقاط الرسائل الملكية بضرورة انجاز منظومة قوانين اصلاحية متطورة تلبي الطموح المنشود .

جلالته يسلط الضوء دوماً على مفاصل مهمة تتركز حول أهمية العمل وفق استراتيجيات شمولية تشكل تمثل خارطة طريق وخطة عمل ناجزة وفاعله ،تؤتي أكلها على كافة الصعد ،وصولاً لتحقيق الغايات المرجوة .

وقطع جلالته الشك باليقين بأن الاردن ماض في مسيرة الاصلاح الشامل دون تردد أو تلكؤ باعتباره الضامن لهذه المسيرة لحين الوصول الى تحقيق الغاية المنشودة وفق نهج تشاركي بين جميع الاطراف وصولاً لتجذير المشاركة السياسية وادماج المواطن في العملية السياسية .

ولطالما يشدد جلالته على أن النجاح والانجاز يتطلب دوماً العمل الدقيق والمنظم عبر تحديد الأهداف والغايات المرجوة، وهذا ما أشر عليه جلالته بالقول " أين نقف اليوم وإلى ماذا سيفضي هذا الجهد، ومنها أولوية معرفة شكل البرلمان الذي نريده خلال السنوات المقبلة".

الحديث الملكي اكد على أن الهدف من لجنة إصلاح المنظومة السياسية التي تشكلت مؤخراً يتمحور حول رسم خارطة طريق للإجابة على التساؤلات المرتبطة بعملية الاصلاح السياسي خصوصاً فيما يتعلق بمجلس النواب ودور الأحزاب وشكل الحكومات.

ويشدد جلالة الملك عبدالله الثاني دوماً على ضرورة المضي بجهود تحديث وتطوير الدولة بمختلف المجالات السياسية والاقتصادية والإدارية، مع التأكيد على أن سيادة القانون هي أساس أي عملية تطوير وتحديث.

المطلوب اليوم أن يؤدي الجميع مهامة وادواره كل في موقعه ،وصولا الى تحقيق الغاية المنشودة بانجاز برنامج اصلاح سياسي شامل ومتطور ،يلبي طموح الجميع ويكون لبنة رئيسة في منظومة الاصلاح الشامل .

جميع الحقوق محفوظة لموقع ناطق نيوز 2017-2019

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر