عاجل..رئيس الوزراء يحيل ملف الحجاج إلى النيابة العامة وتوقيف عدد من المشتبه بهم.          استشاري الميثاق الوطني يستمر في عقد اللقاءات الحوارية في البادية الغربية الشمالية وقصبة المفرق  الجديد  في معركة الانتخابات المهندس شحادة أبو هديب ينعى صديقه الأستاذ الدكتور عمار الحنيطي الميثاق الوطني يدعو للتحقيق بملابسات ملف الحجاج المتوفين.     لولوه أبو جنيب الفايز تعلن نيتها خوض الانتخابات النيابية الخارجية: العثور على 84 حاج مفقود وحالتهم الصحية بين حرجة ومتوسطة وزارة الخارجية: إصدار 41 تصريح دفن لحجاج أردنيين في مكة المكرمة رئيس المجلس المركزي الميثاق يلتقي بفعاليات شعبية في مرج الحمام الدكتور نواف العجارمة يكتب: سيف أبي الحسين سيفُ الحق والشرعية والقوة والأمان الميثاق الوطني: مؤتمر دعم قطاع غزة جاء تتويجا لجهود الأردن بقيادة جلالة الملك في دعم الأشقاء الفلسطينيين الميثاق الوطني: جلالة الملك قاد الأردن بحنكة وحكمة رغم حجم التحديات التي واجهها الوطن جلالة الملك: أهل غزة لا يريدون خطابات منمقة بل إجراءات فعلية استشاري الميثاق يرعى احتفالا مهيبا في الازرق بمناسبة اليوبيل الفضي  حماس” ترحب بقرار مجلس الأمن وتؤكد استعدادها للدخول في مفاوضات

القسم : منوعات
رحيل سيدة غريسا ام نزار.... تاركة خلفها إرثا انسانيا كبيرا وسجلا حافلا بالعطاء والوفاء لن ينتهي أبدأ
رحيل سيدة غريسا ام نزار.... تاركة خلفها إرثا انسانيا كبيرا وسجلا حافلا بالعطاء والوفاء لن ينتهي أبدأ
رحيل سيدة غريسا ام نزار.... تاركة خلفها إرثا انسانيا كبيرا وسجلا حافلا بالعطاء والوفاء لن ينتهي أبدأ
نشر بتاريخ : Mon, 29 May 2023 11:12:50 GMT
رحيل سيدة غريسا ام نزار.... تاركة خلفها إرثا انسانيا كبيرا وسجلا حافلا بالعطاء والوفاء لن ينتهي أبدأ
ناطق نيوز
غيوم على غريسا الخير حزناً على الحاجه فضا سلامه المعلا الزيود ام نزار، أيقونة العطاء وسنديانة الصبر والتضحية، شخصية نسائية بدويه بطعم الشيح والعنبر.
زيودية جمعت بين الطيبة والبساطة وحب الناس بأقتدار ، رسمت البسمة على وجوه الأطفال والشباب والشيوخ، أدخلت الفرح على قلوب وبيوت البسطاء دون استئذان، انها الحاجة المرحومة ام نزار، سيدة غريسا من طينة هذه الارض الطاهرة كافحت بكبرياء الاولياء و نقاء الصالحين، فعملت طيلة حياتها بجد واجتهاد رغم قساوة الايام والمراحل التي مرت بها، إلا أن صبر الحرائر الزيوديات كان منهجا لها.
كونت أسرتها الصغيرة من أبناء وبنات وزوج كاتب مؤرخ عملاق ومربي فاضل، واثمرت هذه العائلة عن ابناء يحملون أعلى درجات العلم والأدب والخلق الطيب، وهم قادة في المجتمع في مختلف المجالات الوظيفية والثقافية والعمل الانساني.
سيدة غريسا الخير نقية القلب عذبة اللسان عفيفة النفس  فكانت ام حنونة على البسطاء وجميع من قصدها دون تمييز أو تحيز، رحلت قبل أيام تاركة خلفها إرثا انسانيا كبيرا وسجلا حافلا بالعطاء والوفاء لن ينتهي أبدأ.
سيدتي الراحلة ام نزار  رحمك الله رحمة واسعة واسكنك فسيح جناته مع الأنبياء والاولياء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ناطق نيوز 2017-2019

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر